أسباب تجعل جمهور برشلونة لا يحزن لرحيل إرنستو فالفيردي عن تدريب الفريق

تابعنا عبر :
Twitter

أكد مراسل شبكة بي إن سبورتس التلفزيونية في برشلونة أشرف بن عياد ان إرنستو فالفيردي لم يعد مدربا للبارسا و قرار إقالته بشكل رسمي قد يصدر خلال دقائق.

خروج فالفيردي من برشلونة يجعل الجمهور الكتالوني لا يشعر بالحزن فربما المدرب كان جيداً و معه حقق الفريق عدة ألقاب لكن سجله كان مليئا ببعض الكوارث التي تسببت في حرق أعصاب الكتلان.

البارسا مع فالفيردي أصبح أضحوكة أوروبا و بالأخص جمهور ريال مدريد بعد ريمونتادا مكررة في موسمين متتاليين بدوري ابطال أوروبا أمام روما و ليفربول على الترتيب.

بجانب ذلك أصبح برشلونة في حقبة فالفيردي فريق بلا هوية ولولا وجود ليو ميسي في عدة مناسبات لكانت محصلة الموسم الماضي و ما قبله شيئا آخر.

نقطة سوداء أخرى في ملف فالفيردي تكمن في عدم تمكنه من استخراج أفضل ما في البرازيلي فيليب كوتينيو و الفرنسي عثمان ديمبيلي.

كلمات مفتاحية