أخبار ريال مدريدأخبار الدوري الإسبانيأخبار الكرة الإسبانيةأخبار برشلونةأهم الأخبار

أنشيلوتي يتغنى بالفوز على برشلونة في الكلاسيكو

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

تغنى الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب صفوف ريال مدريد، بلاعبي الفريق الأول لكرة القدم عقب الفوز على الغريم التقليدي برشلونة في الكلاسيكو الذي جمع بينهما.

التقى النادي الملكي مساء الأحد مع نظيره فريق البارسا، في إطار منافسات الجولة الثانية والثلاثون من بطولة الدوري الإسباني الممتاز 2023-2024.

وشهدت أرضية ملعب سانتياجو برنابيو معقل الميرنجي التي احتضنت كلاسيكو الأرض، فوز صاحب الأرض بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين للنادي الكتالوني.

سجل كل من فينيسيوس جونيور، لوكاس فاسكيز وجود بيلينجهام لصالح اللوس بلانكوس، فيما أحرز كريستنسن وفيرمين لوبيز هدفي البلوجرانا.

وهكذا حافظ الريال على تصدره جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 81 نقطة، بينما تجمد البارسا في وصافة ترتيب الليجا برصيد 70 نقطة.

تصريحات مثيرة من أنشيلوتي عقب فوز ريال مدريد على برشلونة

وتحدث أنشيلوتي خلال المؤتمر الصحفي عقب كلاسيكو الأرض، قائلًا: “افضل جزء من من المباراة هو الاخير هدف جود (يضحك)”.

وتابع: “هل حُسم الدوري؟ وما قلته لفينيسيوس أثناء تبديله؟ لقد اتخذنا خطوة مهمة للفوز بهذا الدوري. ليس علينا أن نستسلم، علينا تحقيق المزيد من النقاط. فينيسيوس لم يعجبه التغيير، أراد الاستمرار، لكن الجهد الذي بذله كان كبير. كل شيء كان هائلاً، مع الأخذ في الاعتبار أيضًا مباراة السيتي. إنهم سريعون جدًا، ويحاولون دائمًا الهجوم وهذا متعب للغاية. أتفهم أنه كان يريد الاستمرار، لكن كان من الضروري الحصول على أرجل جديدة”.

وواصل: “تشافي يرى أن فريقه تعرض للظلم، ما رأيك؟ لا أريد أن أعطي رأيًا فيما يفكر فيه تشافي. كل شخص لديه رأيه، أُفضّل الحديث عن المباراة. لقد كانت متكافئة، قتالية، مع لحظات جيدة منهم ومنا”.

وأضاف: “بيلينجهام؟ لقد ظهر في الوقت المناسب، وقد عمل بجد اليوم. لقد مر وقت طويل منذ أن سجل أهدافًا، واليوم سجل هدفًا يمكن أن يكون أساسيًا في طريقنا لتحقيق الدوري”.

واستكمل: “شكاوى لاعبي البارسا؟ أعتقد أن الهدف المُلغى لم يكن هدفًا، التسديدة لم تكُن واضحة. ركلة الجزاء ضد لوكاس تبدو واضحة تمامًا بالنسبة لي. المباراة كانت جيدة من جانبنا، وكذلك من جانب برشلونة”.

وأردف: “ما يعنيه لوكاس فاسكيز لهذا الفريق؟ إنه لاعب مهم للغاية، بسبب ما فعله طوال الموسم. إنه يتنافس مع كارفخال، أحد أفضل المدافعين في العالم. اليوم صنع الفارق، كما فعل في مباريات أخرى. كان بإمكان كارفخال أن يلعب اليوم، لكن هناك لاعبون جيدون جدًا في الوقت الحالي، مثل لوكاس ومودريتش”.

وأتم مدرب الميرنجي: “إدارة الإرهاق الذي يعاني منه الفريق؟ الآن نحاول استعادة اللاعبين بأفضل شكل ممكن. البعض مثل ناتشو أو ميندي لم يتعافوا في الوقت المناسب وقد منحناهم راحة اليوم. سنحاول مواصلة الفوز، بدءًا من مباراة الجمعة، ستكون مواجهة صعبة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
P