أوباميانج يبعث رسالة إلى أرسنال بشأن تجديد عقده

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

أرسل اللاعب بيير إميريك أوباميانج رسالة إلى أرسنال بشأن خلافه المستمر حول العقد، مُلمحًا إلى أن النادي لا يزال يملك القوة في مناقشاته.

يدخل قائد المدفعجية العام الأخير من عقده، ويمكن أن يغادر النادي هذا الصيف، ولكن يحرص نادي أرسنال على عدم خسارة نجمه دون مقابل في العام المقبل، لكن أوباميانج يواصل التعثر بسبب توقيع عقد جديد مع النادي.

وأفادت أنباء أن اللاعب البالغ من العمر 30 عامًا يماطل في المفاوضات، لكنه اقترح الآن أن الكرة لا تزال في ملعب أرسنال.

وقال أوبا: “لم أتلق عرضًا مؤخرًا ولكن بالطبع كانت هناك مناقشات مع النادي، إنهم هم الذين يمتلكون المفاتيح وعليهم أن يقوموا بعملهم، وبعد ذلك سنرى ما سيحدث”.

ويُعتقد أن أوباميانج يطالب بزيادة الراتب لتقريب أجره من راتب مسعود أوزيل أعلى صاحب أجر في النادي، حيث يحصل على 350.000 جنيه إسترليني في الأسبوع.

كان آرسنال حريصًا على تجنب الموافقة على صفقات بهذا الحجم لأن أجر أوزيل غالبًا ما يكون عقبة صعبة في المفاوضات مع لاعبين آخرين.

غادر آرون رامزي النادي مجانًا في الصيف الماضي بعد أن اختار الانتقال إلى يوفنتوس، حيث عُرض عليه 220 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، وهو رقم لم يتمكن أرسنال من دفعه.

ومع ذلك، مثل رامزي، لدى أوباميانج مخاوف أكثر إلحاحًا من مجرد الراتب، بما أن هذا يمكن أن يكون آخر عقد كبير له في حياته المهنية، بالنسبة إليه، فإن القضية الرئيسية هي ما إذا كان النادي يمكن أن يضاهي طموحاته في اللعب في دوري أبطال أوروبا والقتال من أجل تحقيق البطولات.

يكافح أرسنال للتأهل للمنافسة الموسم المقبل، ومن غير الواضح إلى أي مدى سيستثمرون في فريقهم خلال فترة الانتقالات الصيفية، وهو أمر يأخذه أوباميانج بعين الاعتبار بوضوح.

واضاف: “انها نقطة تحول في مسيرتي لقد كنت صريح جدا مع الجميع، سيكون بالطبع قرار صعب جداُ، ربما يكون أهم قرار في مسيرتي، لكن حتى الآن لم يتم اتخاذ قرار بشأنه”.

احصل على تطبيق بالجول