أخبار كأس العالمأخبار الكرة البرتغاليةأخبار كأس العالم 2022أهم الأخبار

أول تعليق من رونالدو بعد الإقصاء في كأس العالم

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

أطلق نجم منتب البرتغال، كريستيانو رونالدو، أولى كلماته بعد الإقصاء من كأس العالم.

وأقصىَّ الدون ومنتخب البرتغال من الدور ربع النهائي لكأس العالم بعد الخسارة من المغرب بهدف نظيف أمس على ملعب “الثمامة”، في إنجاز تاريخي لأسود الأطلس.

وكتب رونالدو على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”: “كان الفوز بكأس العالم مع البرتغال أكبر حلم وطموح في مسيرتي”.

وتابع: “لحسن الحظ، فزت بالعديد من الألقاب ذات البعد الدولي، بما في ذلك مع البرتغال، لكن وضع اسم بلدنا على أعلى مستوى في العالم كان حلمي الأكبر”.

وأكمل: “لقد قاتلت من أجل ذلك، لقد ناضلت بشدة من أجل هذا الحلم في كؤوس العالم الخمسة التي خضتها على مدار 16 عامًا، دائمًا جنبًا إلى جنب مع لاعبين رائعين وبدعم من ملايين البرتغاليين”.

وواصل: “بذلت قصارى جهدي، تركت كل شيء في الميدان، لم أدر وجهي أبدًا عن القتال ولم أتخل أبدًا عن هذا الحلم، لسوء الحظ، انتهى الحلم بالأمس”.

وأشار: “أريد فقط أن يعرف الجميع أنه قد قيل الكثير، وكُتب الكثير، وقد تم التكهن بالكثير، لكن تفاني للبرتغال لم يتغير للحظة”.

واستمر: “كنت دائمًا شخصًا يقاتل من أجل هدف الجميع ولم أدير ظهري أبدًا لزملائي في الفريق وبلدي، في الوقت الحالي، ليس هناك الكثير لنقوله، شكرًا للبرتغال شكرًا لـ قطر”.

وأنهى: “كان الحلم جميلًا حتى انتهى، الآن، حان الوقت لأن تكون مستشارًا جيدًا وتسمح لكل واحد باستخلاص استنتاجاتهم الخاصة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
P