إيمري يلوم صديقته السابقة على إقالته من أرسنال

تابعنا عبر :
Twitter

القي الإسباني أوناي إيمري باللوم على صديقته السابقة ساشا رايت في إقالته من منصبه كمدير فني لنادي أرسنال.

كشفت السيدة رايت عن انفصالهما في سبتمبر الماضي قبل أن تعود إلى إيمري في ديسمبر من جديد.

وقالت لصحيفة “صن” الأحد: “لقد ألقى باللوم في ذلك الوقت على إقالته من تدريب أرسنال، أخبرني أنني ساحرة بيضاء لأنني جلبت له الكثير من الحظ السيئ”.

وأضافت: “قال لي إيمري منذ اليوم الذي انفصلنا فيه بدأنا نخسر”.

وواصلت: “أخبرني أنه شعر بالضغط الشديد لدرجة أن عقله لم يكن في المكان الصحيح بعد انفصالنا ولم يستطيع التركيز”.

وتابعت: “لقد طرت لمقابلته في سان سيباستيان قبل ليلة رأس السنة، وحينها ألقى باللوم علي في خسارة أرسنال”.

وأكملت: “وثقت في أوناي واعتقدت حقًا أننا سنتزوج وننجب أطفالًا يومًا ما”.

وأضافت: “اعتقدت أنه رجل نبيل ورجل عائلة حقيقي. لكن في النهاية أدركت أنه غير مستعد لعلاقة جدية”.

ووتابعت: “كنا نلتقي بعد معظم المباريات وأحيانا خلال الأسبوع أيضا، إذا لم يكن الفريق يلعب بشكل جيد لكان قد أخبرني،أنه يواجه وقتًا عصيبًا. إنه أمر مرهق جدًا في الوقت الحالي”.

وواصلت: “كان دائما يراقب كرة القدم ويشاهد النتائج”.

وتابعت: “كان يستلقي حتى في السرير وهو يلعب كرة القدم على جهاز الكمبيوتر الخاص به وأخرى على جهازه اللوحي. سيكون هذا في الصباح وأيضًا قبل أن ننام”.

وأتمت: “كان الأمر مزعجًا بعض الشيء ولكنه كان روتينه وقبلته”.

 

كلمات مفتاحية