التاريخ يقف مع الشباب أمام الحزم

يحل نادي الشباب السعودي ضيفا ثقيلا علي الحزم السعودي فوق استاد الأمير فيصل بن فهد في مباراتهم القادمة من الدوري.

ويأتي ذلك ضمن الجولة الـ 14 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويبدو أن الحزم السعودي لم يحقق انتصارا واحد علي الشباب منذ 2010 حيث حقق الحزم نصره بهدفين دون رد.

وبدأ بعد ذلك توالي الهزائم مدوية علي الحزم من الشباب، ففي عام 2011 انتهي أول لقاء بينهما بفوز الشباب بهدف واحد.

ولكن لم تتوقف الأمور عند هذا الحد، فأراد الشباب أن يثبت للحزم من هو الأقوي.

حيث في لقائهم التالي سحق الشباب الحزم بأربعة أهداف في الشوط الثاني، ولم يلقي لهم أي رد من جهة الحزم.

واستمرت انتصارات نادي الشباب حتي في أخر لقائتهم في الدوري.

ففي الاسبوع الـ 15 من الموسم الفائت احرز نادي الشباب نصره بثلاثة اهداف.

في تلك المباراة بعد أن احرز نادي الشباب هدفين في الشوط الأول، عاجل الحزم بإحراز هدفاً أملاً في العودة للمباراة بعد تقليص الفارق.

ولكن نادي الشباب لم يرضخ بسهولة، ففي الشوط الثاني احرز هدفه الثالث وانهي المباراة أمام الحزم، بدون ان يحرز الحزم أي تقدم.

وفي اللقاء التالي من ذات الموسم في الأسبوع الـ 28، أنهي نادي الشباب المباراة حتي دون الحاجة للوصل للشوط الثاني.

فأكتفي نادي الشباب بالهدفين اللذان احرزهما سيباستياو دي فريتاس في الشوط الأول.

ويبدو أن مباراة الجمعة القادمة أمام نادي الشباب ستكون عسيرة علي الحزم.

ولايزال التاريخ يقف مع الشباب أمام الحزم السعودي.

فهل يتوقف التاريخ الذي يقف مع الشباب أمام الحزم السعودي تاركاً نادي الشباب السعودي ويتيح الطريق للحزم.

تعليم حركات كرة قدم سهلة و جميلة
كلمات مفتاحية