الهلال والاتحاد الآسيوي.. اللوائح بريئة والتاريخ لن ينسى!

تابعنا عبر :
Twitter

قضى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بحرمان فريق الهلال السعودي من استكمال مشواره في دوري ابطال آسيا هذا الموسم بشكل رسمي بعد بيان سيحفظه التاريخ في دفاتره كوصمة عار على اتحاد الكرة في القارة الصفراء.

الهلال الذي ضمن التأهل لدور الستة عشر بشكل رسمي، أصبح خارج البطولة بأوامر عليا الآن ، والسبب يمكن اختصاره في ظروف استثنائية.

اتحاد الكرة القاري تحجج في قراره باعتبار الهلال منسحباً من البطولة باللوائح و القوانين الأساسية في آسيا، نعم هذا صحيح و لكن يوجد شيء يدعى ” حالات استثنائية”.

قد يهمك: ماذا قال عمر السومة بعد خسارة الأهلي بثلاثية ضد الاستقلال الإيراني؟

وكال اتحاد الكرة بمكيالين مع الهلال منذ البداية عندما رفض تأجيل المباريات الماضية للفريق، وكأنه يتعامل بيد قاسية مع الزعيم، حامل لقب البطولة.

الكيل بمكيالين

في الجهة المقابلة يتعامل الاتحاد الآسيوي بيد حنونة مع الأندية القطرية و هو ما حدث عندما حذف الورقة الحمراء من المغربي مهدي بن عطية مدافع فريق الدحيل وسمح له بالمشاركة في المباراة الموالية مع فريقه.

بيان الاتحاد الآسيوي ” الذي يجلب العار ” به دليل واضح على ظلمه لفريق الهلال حيث اعتمد على اعتبار الهلال خارج المسابقة بسبب اللوائح.

نفس اللوائح كانت تقول أن مباريات دور الستة عشر من المسابقة ستقام بنظام الذهاب والإياب حتى المباراة النهائية، لكنها تعدلت بسبب الظروف الاستثنائية لانتشار فيروس كورونا.

اللوائح قابلة للتعديل الاستثنائي

اللوائح ذاتها كانت تقول أن المباريات تقام في بلد كل فريق بنظام الذهاب والعودة وليس كما هو الحال في البطولة المجموعة في قطر، وكلنا نعرف أن التعديل جاء لظرف استثنائي.

حتى أنتم يا من تمثلون الاتحاد الآسيوي اتجهتم لتعديل اللائحة من أجل الهلال لكن في أمر صغير كي تأتوا بعد ذلك ” مثلما فعلتم في البيان ” وتقولوا أنكم وقفتم بجانب الزعيم، و ضربتم باللوائح والقوانين عرض الحائط عندما سمحتم لحامل اللقب بتسجيل لاعبين جدد و هو الأمر المخالف للوائح بالطبع حيث لا يمكن تسجيل لاعبين جدد إلا في ثمن النهائي.

قد يهمك: رسمياً – اعتبار الهلال منسحباً من بطولة دوري أبطال آسيا

ألم تكن كل تلك الثوابت من اللوائح وتم تعديلها لظروف استثنائية؟ السؤال الأهم الآن لماذا حدث كل هذا و لمصلحة من كانت كل تلك القرارات، تساعدون الهلال في مشكلة صغيرة وتذبحونه في ظروفه الاستثنائية الغير مسبوقة.

و في النهاية لن ينسى التاريخ ما فعله الاتحاد الآسيوي بالهلال في نسخة العار من دوري الأبطال عن موسم 2019 -2020 ، و لا عزاء للمتشدقين بالنزاهة والانحياز.