مباريات ودية - منتخبات 2023-2024
مباريات الجولة 3
PAL
- : -
طاجيكستان
الدوري الإنجليزي الممتاز 2023-2024
مباريات الجولة 26
CHE
- : -
TOT
الدوري الإنجليزي الممتاز 2023-2024
مباريات الجولة 27
BRE
- : -
CHE
الدوري الإنجليزي الممتاز 2023-2024
مباريات الجولة 27
NOT
- : -
LIV
الدوري الإنجليزي الممتاز 2023-2024
مباريات الجولة 27
TOT
- : -
CRY
دوري روشن السعودي 2023-2024
مباريات الجولة 22
AHL
- : -
FAT
الدوري الإيطالي 2023-2024
مباريات الجولة 27
MON
- : -
ROM
الدوري الإسباني 2023-2024
مباريات الجولة 27
VAL
- : -
REA
الدوري الإسباني 2023-2024
مباريات الجولة 27
MAD
- : -
BET
الدوري الإنجليزي الممتاز 2023-2024
مباريات الجولة 27
MAC
- : -
MUN
<
>
أخبار الكرة الإنجليزية

بالتاريخ والحاضر.. بالمدربين والأندية الكبرى.. أرقام ليفربول تكتسح مانشستر سيتي

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

قمة جديدة تشهدها منافسات الدوري الانجليزي الممتاز ظهر غدٍ السبت، عندما يحل فريق ليفربول ضيفًا على فريق مانشستر سيتي، على ملعب الاتحاد، في الجولة الرابعة من منافسات الدوري الأقوى في العالم.

المباراة المُرتقبة لن يقتصر فيها السجال على ما سيقدمه اللاعبون في أرضية الميدان، ولكنه سيمتد لمعارك أخرى بعضها تاريخية، والأخرى تدريبية، وثالثها واقعية، ولذلك يعرض موقع “بالجول” لأبرز تلك المواجهات، والتي يبدو التفوق فيها واضحًا للضيوف الحمر..

المواجهات المباشرة بين الناديين..

سيكون الأمر مُعقدًا للحديث عن 176 مباراة خاضها الفريقان في مختلف المنافسات الانجليزية، ولكن سيكون الأمر أكثر وضوحًا إذا أوضحنا أن “الريدز” تمكنوا من الفوز بـ86 مباراة، أي نحو ضعف عدد الانتصارات التي حققها قطب مدينة مانشستر الثاني والتي بلغت 44 انتصارًا.

وبينما سيطرت نتيجة التعادل على 46 مباراة أخرى، كان التفوق الأحمر في الأهداف ظاهرًا للعيان، فبينما سجل لاعبو “الليفر” 311 هدفًا، سجل لاعبو “السيتي” 227 هدفًا فقط، ليكون مجموع ما سجله الفريقان 538 هدفًا، بمعدل مرتفع يزيد قليلًا عن الـ3 أهداف في كل مباراة.

ويكفي القول أن المبارايات العشرة الأخيرة انتهت بانتصار الفريق الأحمر في 5 مباريات، أي بنسبة نجاح 50%، فيما فاز “السيتي” في مباراتين فقط بنسبة فوز 20%، في الوقت الذي سيطر التعادل فيها على المباريات الثلاثة الأخرى.

بيب جوارديولا Vs يورغن كلوب

المدربان الأكثر اهتمامًا بالجانب الهجومي في البريميرليج، والأكثر تعرضًا للاتهام بإهمال الجانب الدفاعي، لا شك وأن مباريات فرقهما ستكون هي الأمتع بغض النظر عن مسميات تلك الفرق، بوروسيا دورتموند ضد بايرن ميونخ أو ليفربول ضد مانشستر سيتي.

المدربان القديران التقيا حتى الآن في 10 مواجهات، وتبدو النسبة بينهما متعادلة إلى حد كبير، حيث حقق كلا المدربين 4 انتصارات، فيما انتهت مباراتان فقط بالتعادل، كلاهما بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، أي أنه لم تنتهي مباراة جمعت بين فرق المدربين بدون تسجيل أهداف.

التساوي لم يكن فقط في نسبة الفوز بالمباريات، ولكن ظهر ايضًا في عدد الأهداف التي سجلتها فرق كل مدرب في الآخر، فبينما سجلت فرق المدرب الألماني 13 هدفًا في شباك فرق “جوارديولا”، سجلت فرق المدرب الإسباني 12 هدفًا في شباك فرق المدرب يورغن كلوب.

إلا أن هذا التساوي الملحوظ في مواجهات كلا المدربين يتوقف إذا انتقلت المقارنة إلى مواجهاتهما في “البريميرليج”، حيث التقى المدربان في مباراتين فقط منذ وصول المدرب الإسباني لقيادة “السيتزن”، نجح “الريدز” في الفوز بواحدة منها بهدف نظيف، فيما انتهت المباراة الأخرى بالتعادل بهدف لمثله.

ليفربول ملك مواجهات الأندية الكبرى.. والسيتي الأضعف!

منذ وصول المدرب الألماني يورغن كلوب إلى سُدة القياة الفنية لفريق ليفربول، أصبح الفريق الأحمر مصدر رعب للأندية الانجليزية الكبرى، فمن بين 19 مباراة خاضها ليفربول تحت قيادة “كلوب” ضد الأندية الخمسة الكبرى في البريميرليج لم يتعرض الفريق الأحمر سوى لهزيمة وحيدة ضد مانشستر يونايتد.

لم يكتفي “الليفر” بكونه الأقل في الخسارة من بين الأندية الستة الكبرى في مواجهاتها معًا،، ولكنه كان أيضًا الأكثر تحقيقًا للانتصارات بينها، حيث حقق 9 انتصارات، بنسبة فوز تصل لـ47%، النسبة الأكبر منها كانت على منافسه مانشستر سيتي بـ3 مباريات، فيما انتهت المباراة الرابعة التي جمعتهما في تلك الفترة بالتعادل.

وعلى العكس من “الريدز” كان فريق مانشستر سيتي هو الأضعف أمام الفرق الكبرى، فمن بين 18 مباراة خاضها ضد الفرق الخمسة الكبرى لم يحقق سوى 3 انتصارات، بنسبة فوز 17% فقط، فيما تعرض لـ9 هزائم كأكثر الفرق الستة تعرضًا للهزيمة في مواجهاتها معًا.

وبينما كان فريق مانشستر سيتي هو أكثر الفرق التي تمكن ليفربول من الفوز عليها، فقد كان الفريق الأحمر أيضًا هو أكثر الفرق التي تعرض “السيتزن” للهزيمة أمامها بـ3 مباريات، مع التعادل في مباراة أخرى تلقت خلالها شباك الفريق السماوي 6 أهداف، فيما سجل لاعبوه هدفين فقط.

وبشكل عام يمكن القول إن فريق ليفربول هو الفريق الأكثر حصدًا للنقاط في المواجهات التي جمعت بين الفرق الستة الكبرى برصيد 36 نقطة، بينما كان فريق مانشستر سيتي هو الأقل في عدد النقاط برصيد 15 نقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
P