أخبار الكرة الارجنتينيةأخبار الكرة البرازيليةأخبار الكرة اللاتينيةأخبار تصفيات كأس العالمأهم الأخبار

بعد القمة اللاتينية ليونيل ميسي يفتح النار علي الشرطة البرازيلية

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

هاجم قائد منتخب الأرجنتين ليونيل ميسي لاعب إنتر ميامى الأمريكى، الشرطة البرازيلية، وذلك في ظل الأحداث التي شهدها ملعب الماراكانا، في اللقاء الذي جمع منتخب بلاده أمام منتخب البرازيل، في تصفيات كأس العالم 2026.

اشتبك بعض جماهير البرازيل مع جمهور الأرجنتين وراء أحد المرميين خلال عزف النشيدين الوطنيين مما دفع الشرطة إلى مهاجمة الجماهير الزائرة لتفريقهم بالعصي.

الأرجنتين ضد البرازيل
الأرجنتين ضد البرازيل

وردَّ بعض مشجعي الأرجنتين بخلع وإلقاء المقاعد على رجال الأمن فيما أُصيب مشجعون آخرون بالذعر ونزلوا إلى أرض الملعب هرباً من المواجهات.

واستلقى أحد المشجعين الأرجنتينيين على أرض الملعب ووجهه ملطخ بالدماء قبل أن يُنقل بعيداً على محفّة.

وتوجه المنتخب الأرجنتيني بقيادة ميسي إلى المدرجات لمحاولة تهدئة الأوضاع، وإنسحب منتخب التانجو إلى غرفة الملابس، لحين إستقرار الأمور.

ليونيل ميسي: كان الأمر سيئًا.. كانوا يضربون جماهيرنا

اتهم ليونيل ميسي، قائد الأرجنتين، الشرطة البرازيلية بالوحشية بعدما تأخر انطلاق مباراة الفريق أمام البرازيل في تصفيات كأس العالم لكرة القدم لمدة نصف ساعة عقب اشتباكات بين الشرطة والجماهير الزائرة.

وقال ميسي في مقابلة تلفزيونية بالملعب: «كان الأمر سيئاً لأننا رأينا كيف كانوا يضربون الناس… كما حدث بالفعل في نهائي كأس ليبرتادوريس، كانت الشرطة تضرب الناس مرة أخرى بالعصيّ”.

البرازيل ضد الأرجنتين
ليونيل ميسي – الأرجنتين

وأضاف ليو:”اصطحب بعض اللاعبين عائلاتهم إلى الملعب لحضور المباراة، توجهنا إلى غرفة الملابس لأنها كانت أفضل طريقة لتهدئة كل شيء، وكان من الممكن أن ينتهي الأمر بمأساة”.

وأنهي: “أنت لا تفكر في العائلات والأشخاص الموجودين في الملعب الذين لا يعرفون ما يحدث، وكنا مهتمين بذلك أكثر من خوض المباراة التي كانت في تلك اللحظة مسألة ثانوية».

موقف لاعبو منتخب البرازيل من أحداث الماراكانا

من ججانبة عبَّر ماركينيوس، قائد البرازيل الذي توجه للتحدث مع ميسي وبعض لاعبي الأرجنتين خلال محاولتهم تهدئة الوضع، عن استيائه من هذه الأحداث.

وقال ماركينيوس للصحافيين: «شعرنا بقلق بالغ على العائلات والنساء والأطفال الذين كنا نراهم مذعورين في المدرجات».

بعد القمة اللاتينية ليونيل ميسي يفتح النار علي الشرطة البرازيلية
ماركينيوس

وأضاف: «داخل الملعب كان من الصعب علينا أن نفهم ما يحدث. كان وضعاً مخيفاً للغاية».

ومن الجدير بالذكر أنه قد اندلعت بعض من الاشتباكات العنيفة بين مشجعي بوكا جونيورز الأرجنتيني وفلومينينسي البرازيلي في مدينة ريو دي جانيرو قبل نهائي كأس ليبرتادوريس بين الناديين هذا الشهر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
P