تقنية الفار تحرم بنزيما من فرحة فارقته لـ 6 أعوام

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

عاد بنزيما لصفوف المنتخب الفرنسي بعد غياب طويل يقارب الـ6 أعوام، وخاض مع الديوك مباراتين وديتين قبل انطلاق بطولة اليورو وكان قد أضاع خلالهما ركلة جزاء ضد ويلز، وأصيب في اللقاء الودي أمام بلغاريا.

واليوم وبعدما تمكن من تسديد الكرة في شباك الحارس الألماني مانويل نوير وابتهاجه لذلك، تتدخل تقنية الفيديو لتزيل تلك البهجة عن ملامحه.

كان قد انطلق كيليان مبابي بهجمة مرتدة مستغلًا سرعته لينفرد بالمرمى ونظر بجواره ليرى بنزيما ويقوم بتمرير الكرة له ليكمل بالكرة في شباك المانشافت.

ولكن تقنية الفيديو تتدخل وتلغي هدف بنزيما، بداعي وجود تسلل ضد كيليان مبابي.

ويقوم الفار بحرمان بنزيما عن فرحة افتقدها لسنوات طويلة، فكان آخر أهداف له مع المنتخب الفرنسي في شباك أرمينيا خلال أحد اللقاءات الودية بشهر أكتوبر من عام 2015.

 

احصل على تطبيق بالجول