حصاد التصفيات الأوروبية.. بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا.. وليفا يتفوق على رونالدو

10 مباريات كاملة خاضها كل منتخب من المنتخبات الأربعة والخمسين التي شاركت في المجموعات التسعة التي ضمتها المرحلة النهائية من التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا، على مدار أكثر من عام، وتحديدًا منذ الرابع من سبتمبر عام 2016 حتى الأمس الحادي عشر من أكتوبر.

غير أن هذا العام الوحيد كان مليئًا بالأحداث والمفاجآت، ففي خلاله أُقيمت 135 مباراة، اسفرت عن تأهل 9 منتخبات بشكل مباشر إلى مونديال روسيا، و8 منتخبات أخرى إلى الملحق النهائي المؤهل إليه، على أن يتأهل 4 منهم، فيما ودع 37 منتخبًا آخر التصفيات بأيدٍ في الأمام وأخرى في الخلف، “بالجول” يعرض أبرز معالم التصفيات الأوروبية النهائية لكأس العالم..

9 متأهلين و8 على قائمة الانتظار..

1 220 450x205 - حصاد التصفيات الأوروبية.. بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا.. وليفا يتفوق على رونالدو

انتهت التصفيات النهائية بتربع 9 منتخبات على قمة مجموعاتها لتتأهل مباشرةً إلى نهائيات كأس العالم، وهي منتخبات فرنسا والبرتغال وألمانيا وصربيا وبولندا وانجلترا وإسبانيا وبلجيكا وأيسلندا، والأخير هذا تأهل للمونديال للمرة الأولى في تاريخه، بعدما أطاح بكرواتيا إلى ملحق المونديال، وأوكرانيا وتركيا خارجه، كل المنتخبات تأهلت بعد تفوقها بفارق النقاط، باستثناء منتخب البرتغال الذي تفوق على وصيفه السويسري بفارق الأهداف.

وعلى الجانب الآخر تأهلت 8 منتخبات إلى الملحق النهائي المؤهل للمونديال، وهي منتخبات السويد وسويسرا وإيرلندا الشمالية وإيرلندا والدنمارك وإيطاليا واليونان وكرواتيا، وستُقسم المنتخبات الثمانية إلى تصنيفين، الأول يضم سويسرا والدنمارك وإيطاليا وكرواتيا، والثاني يضم السويد وإيرلندا وإيرلندا الشمالية واليونان، وستُجرى القرعة يوم الثلاثاء المقبل لتحديد المنتخبات المتقابلة من كل تصنيف مع الآخر في نوفمبر المقبل.

في مبارزة النقاط.. ألمانيا الأعلى.. و3 منتخبات صفرية..

1 221 450x295 - حصاد التصفيات الأوروبية.. بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا.. وليفا يتفوق على رونالدو

المنتخب الألماني هو المنتخب الأكثر حصدًا للنقاط في المجموعات التسعة، بعد أن تمكن من جمع 30 نقطة من تحقيق 10 انتصارات في جميع المباريات التي خاضها بالمجموعة، دون أن يفقد أي نقطة بالتعادل أو الهزيمة، يليه المنتخب الإسباني بـ28 نقطة من 9 انتصارات وتعادل وحيد مع المنتخب الإيطالي في إيطاليا، ومثله المنتخب البلجيكي الذي تمكن من تحقيق 9 انتصارات وتعادل وحيد مع اليونان في البونان.

ويُعتبر المنتخب الصربي هو أقل المنتخبات المتأهلة حصدًا للنقاط برصيد 21 نقطة، يليه المنتخب الأيسلندي بـ22 نقطة، ثم المنتخب الفرنسي بـ23 نقطة.

أما المنتخبات الأقل حصدًا للنقاط على الإطلاق هي منتخبات سان مارينو وليشتنشتاين وجبل طارق بلا رصيد من النقاط بعد أن تعرضوا للهزيمة في مبارياتهم العشرة، يليهم منتخبا كوسوفو ومالطة بنقطة وحيدة، ثم منتخب مولدوفا بنقطتين.

إقرأ أيضاً  مفاجأة.. هذا المنتخب العملاق مهدد بالإقصاء من المونديال

ويعتبر المنتخب السويسري هو أكثرالمنتخبات التي لم تتأهل مباشرةً للمونديال حصدًا للنقاط، بعدما حصد 27 نقطة من 9 انتصارات وهزيمة وحيدة، يليه منتخب إيطاليا بـ23 نقطة.

بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا تهديفيًا..

1 222 450x244 - حصاد التصفيات الأوروبية.. بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا.. وليفا يتفوق على رونالدو

على المستوى التهديفي كان منتخبا ألمانيا وبلجيكا هما الأقوى تهديفيًا بعدما سجل كلٌ منهما 43 هدفًا بمعدل 4.3 هدف في كل مباراة، يليهما منتخب إسبانيا بـ36 هدفًا، بمعدل 3.6 هدف في كل مباراة، ثم منتخب البرتغال بـ32 هدفًا، بمعدل 3.2 هدف في كل مباراة.

أما المنتخبات الأضعف تهديفًا فكان منتخب ليشتينشتاين بهدف وحيد، ثم منتخبا سان مارينو وأندورا بهدفين، يليهما منتخبات كوسوفو ومالطة وجبل طارق بـ3 أهداف، ثم مولدوفا بـ4 أهداف.

وعلى المستوى الدفاعي، كان المنتخب الإسباني صاحب أقوى خط دفاع في التصفيات جنبًا إلى جنب مع المنتخب الانجليزي بـ3 أهداف، يليهما منتخبات البرتغال وألمانيا وكرواتيا بـ4 أهداف.

أما على صعيد المستوى الدفاعي الأضعف، فقد كان منتخب سان مارينو هو الأضعف بعدما استقبلت شباكه 51 هدفًا، بمعدل استقبال 5.1 هدف في كل مباراة، ثم منخب جبل طارق بـ47 هدفًا، بمعدل استقبال 4.7 هدفًا في كل مباراة، ثم ليشتينشتاين بـ39 هدفًا، بمعدل استقبال 3.9 هدف في كل مباراة.

ليفاندوفسكي يضرب رونالدو..

1 11 450x257 - حصاد التصفيات الأوروبية.. بلجيكا وألمانيا تناطحان إسبانيا وانجلترا.. وليفا يتفوق على رونالدو

المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني، كان هو هداف التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم، برصيد 16 هدفًا، متفوقًا على الجناح البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق ريال مدريد الإسباني، الذي سجل 15 هدفًا، ثم المهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو، لاعب فريق مانشستر يونايتد الانجليزي برصيد 11 هدفًا.

ويعتبر الرقم الذي حققه ليفاندوفسكي ورونالدو تهديفيًا رقمًا تاريخيًا، إذ نجحا في تسجيل 16 هدفًا للأول و15 للثاني، وهي الأرقام الأعلى في تصفيات واحدة في تاريخ التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم منذ انطلاقها.

وبشكل عام، فقد شهدت التصفيات الأوروبية غزارة تهديفية كبيرة، ففي خلال 135 مباراة شهدتها مجموعات التصفيات التسعة، سجل اللاعبون 784 هدفًا، بمعدل 5.8 هدفًا في كل مباراة.