خاص – لوكاس جيكيفيتش: الفيصلي طلب مني التفاوض مع التعمري.. ولهذا السبب لم انتقل إلى الزمالك

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

أجرى موقع بالجول حوار خاص مع لوكاس جيكيفيتش، لاعب الفيصلي الأردني السابق، وتحدث النجم البولندي عن فترة تألقه في الزعيم، ومفاوضات الزمالك لضمه، ورأيه في النجم الأردني موسى التعمري.

لوكاس قاد الفيصلي لحصد العديد من البطولات، خلال تواجده مع النادي الأردني، وكانت أحد أبرز المحطات هي وصل النسور الزرقاء إلى نهائي كأس البطولة العربية بعد تصدر مجموعة ضمت الأهلي المصري، والوحدة الإماراتي ونصر حسين داي الجزائري.

وقال لوكاس عن المشاركة في البطولة العربية: “قضية أوقات عظيمة مع الفيصلي، كانت أفضل فترات حياتي، في البطولة العربية بمصر لعبنا النهائي ضد الترجي الرياضي التونسي، الحكم قتلنا، ولكن أمورنا كانت على ما يرام حققنا تاريخ كبير وفوزنا مرتين على الأهلي أحد أكبر الأندية في العالم”.

لوكاس كان قريب من الانتقال إلى نادي الزمالك خلال فترة تواجد مدربه السابق، نيبويشا يوفوفيتش أثناء تدريبه للنادي الأبيض.

وأضاف: “نعم ارتبط أسمي بالزمالك، وأنا محبط لعدم تمكني من اللعب مع الفريق الأبيض، لقد كنت قريب جدًا جدًا جدًا من اللعب بقميص الزمالك، نيبوشا يوفوفيتش المدير الفني للفريق، أرادني، وكذلك مرتضى منصور رئيس النادي، ولكن رئيس الفيصلي لم يوافق على الصفقة”.

وواصل: “بعد ذلك وصلني عرض من سموحة، ولكن الزمالك كان ليكون تحدى أفضل بالنسبة لي، لكن سعيد لأن هذه هي الحياة، حياة كرة القدم في بعض الأحيان ما تكون هكذا”.

وأردف: “أنا حاليًا لست في أي نادي، وبالطبع لو حصلت على عرض من الفيصلي سأتوجه إليه مباشرة، فهذا بيتي الثاني، هذا هو ناديي وجمهوري، هناك أشعر بانني في مدينتي، ما أفعله للفيصلي، هو ما يفعله الفيصلي لي، إنه نادي عظيم وجمهور رائع، وتعطشي للمزيد من الأهداف والكثير من البطولات، يتحدث عن كل شيء خلال فترتي مع النادي”.

خاص – لوكاس جيكيفيتش: الفيصلي طلب مني التفاوض مع التعمري.. ولهذا السبب لم انتقل إلى الزمالك

خاص - لوكاس جيكيفيتش: الفيصلي طلب مني التفاوض مع التعمري ولهذا السبب لم انتقل إلى الزمالك
خاص – لوكاس جيكيفيتش: الفيصلي طلب مني التفاوض مع التعمري ولهذا السبب لم انتقل إلى الزمالك

وبسؤاله عن مباراة الديربي بالنسبة له أجاب: “أسال الجمهور عن لوكاس وهم سيعطوك الإجابة، الجمهور يحبني كثيرًا، وأنا أحبهم بالمثل، وأهدافي في الديربي تتحدث عن ما قمت به، وهذا ما يعنيه لي الديربي”.

وبالحديث عن نيبوشا قال: “مازلنا على اتصال، وهو شخص مذهل، ومدرب رائع، يمكنني القول أنه أفضل مدرب في تاريخ الفيصلي بالتأكيد”.

وواصل: “يخلق جو عظيم، بين اللاعبين، وبينه وبين اللاعبين، وبين الجماهير واللاعبين، كل مباراة لعبنها تحت قيادته كانت مدهشة، ولعبنا كرة هجومية وحافظنا على أسلوبنا طول الطريق، وقتلنا كل الفرق المنافسة في الدروي”.

وعن احترافه في الدوري السعودي قال: “كان لدي عروض أخرى قبل الباطن لكني اختارت الانضمام إلى الفريق، عندما قام وكيل الأعمال نصري، بإبرام هذه الصفقة، قمت بعمل شيء لم يكن جيد، مثل هذه الأمور تحدث في كرة القدم، لكن تعلمت من هذه التجربة، وفادني هذا الدرس بألا أرتكب أي خطأ بعد ذلك”.

وتحدث لوكاس مع بالجول عن موسى التعمري نجم الكرة الأردنية قائلًا: “التعمري شرف الأردن، وكما قال لي سامر الحوراني، هذا اللاعب سيكون أفضل لاعب في الأردن مستقبلًا خلال السنوات القادمة”.

وأردف: “عندما رأيته ومنذ أول لمسة، في الملعب، علمت بإنه يمتلك المقومات ليصبح لاعبًا كبيرًا”.

التعمري إلى الفيصلي؟

موسى التعمري
موسى التعمري

وكشف عن طلب سامر الحوراني منه إقناع التعمري بالانتقال إلى الفيصلي قائلًا: “طلب مني إقناعه باللعب مع الفيصلي وقال رجاء اجلبه للعب مع الفيصلي، وسوف، نحقق التاريخ”.

وواصل: “بسبب نية رئيس النادي بضم التعمري، أصبح الناس داخل الفريق، تناديني وتسألني عن فرصة ضمه، لكن كنت أقول كلمتي دائمًا إذا اردنا فعل ذلك يعني بإنه لا مجال لأي خطأ، وأعتقد إنه يلعب الآن في نادي أود هيفرلي لوفن البلجيكي وهي محطة ليثبت إمكانيته، ومقدرته كلاعب، وبالتأكيد سيلعب مع أندية أفضل في المستقبل”.

كواليس صفقة ليفاندوفسكي

روبرت ليفاندوفسكي
روبرت ليفاندوفسكي

وعن انتقال مواطنه روبرت ليفاندوفسكي إلى برشلونة قال لوكاس: “ليفاندوفسكي قابل تشافي في أحد المطاعم، وأخبره بإنه يريد الانضمام إلى الفريق، وإنه لا يرغب في التواجد مع بايرن ميونخ، وأري أن الصفقة اقتربت من الحسم”.

وقال عن محمد صلاح: “الجميع يعرف من هو صلاح وما هي قدراته”.

وعن احتفاله الشهير بحركة “دق خشوم” قال: “كما تعرف كرة القدم هي شغف وحب وعاطفة، عندما ذهبت إلى الفيصلي وارتديت قميص الفريق منذ اليوم الأول، شعرت بإنه ناديي وكل ما أفعل داخل الملعب أو خارجه فهو من أجل الفيصلي، عندما أكون داخل الملعب، أحارب لأجل النسر الأزرق، ولا أهتم بالخصم”.

وعن علاقته باللاعبين قال: “كان هناك عدواة مع الكثير من لاعبي الفرق الأخرى، لكن خارج الملعب كنت أشرب القهوة كثيرًا مع اللاعبين الآخرين من الأندية الأخرى، ولكن داخل الملعب نحن مثل الخصوم”.

وأردف متحدثًا عن مواجهات الديربي: “نحارب لأجل الفوز بالنقاط الثلاثة، نحارب لأجل شرف القميص والشعار، نقاتل من أجل المجد وللتاريخ والنادي، ولذلك عندما ألعب ضد الوحدات أجن، ولكن ذلك هو السبب بإنه في كل مكان العب فيه الناس يحبونني، لأنني أعطى كل ما لدى وما بإستطاعتي للنادي”.

وتابع: “إنها ليست مسائلة حسابية، لألعب بنصف طاقتي، بل أقدم 100% وذلك يعنى أني أحب اللعب ضد الوحدات، أحب عندما أذهب خارج غرفة الملابس، قبل بداية المباراة، وأسمعهم ينادونني مستخدمين كلمات سيئة، فذلك يعطني القوة والحافز، أعتقد أنهم عندما ينادونني يحاولون تشتيتي، أو أخراجي عن السلوك الأخلاقي، أو شيء من هذا القبيل، يجب أن تكون لاعب كبير، ليحدث ذلك معك، اللاعب الذي تناديه جماهير النادي الخصم، يكون لاعب مهم، بينما لو كنت لاعب ضئيل القيمة، فهم لن يعلموا ما هو أسمك ولن ينادونك”.

وأردف: “لكن عندما تلعب ضدهم خمس أوست مرات، ودائما ينادون عليك، فذلك يعني أنهم يعلمون من هو لوكاس، وما الذي يفعله في الدوري الأردني”.

وأتم: “هذا يعني أنني لاعب معروف ولاعب كبير، وأنا سعيد لهذا”.

احصل على تطبيق بالجول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى