خلاف في بي إن سبورتس بسبب لقطة صلاح وميلنر

واتس اب أخبار بالجول

عرفت مباراة ليفربول مع مضيفه كارديف سيتي الأحد في البريميرليج لقطة لم تُعجب البعض من عشاق الريدز عندما حاول محمد صلاح يسدد الركلة قبل أن يأخذ الكرة زميله جيميس ميلنر.

أشرف بن عياد مراسل بي إن سبورتس التلفزيونية قال عن الأمر في تغريدة عبر حسابه بتويتر : صراحة استغرب لحد الآن وجود نقاش حول من سيسدد ركلة الجزاء في الأندية الكبيرة، معروف جدا أن من يحمل الكرة هو من يريد التسديد وعندها لا يقوم  اللاعبون الآخرون بخطف الكرة من الزميل، صلاح كان يجب أن يسددها و رؤية هذا المشهد ليومنا هذا في أندية عملاقة أمر مؤسف ، مجرد رأي شخصي.

و رد على بن عياد ، إبراهيم خضرة مراسل الشبكة ذاتها في إنجلترا قائلا : لا يا أشرف اسمح لي اختلف معك .. في الأندية الكبيرة وغيرها المعروف أن هناك لاعب متخصص في تسديد ركلات الجزاء بكل فريق في حال حضوره بالملعب وليس من يحمل الكرة أولا هو الأولى بالتسديد !! ميلنر المتخصص رقم واحد في ركلات الجزاء على مستوى ليفربول مع كل الاحترام طبعا لحبيبنا أبو مكة.

و بدوره عاد أشرف بن عياد ليغرد ردا على خضرة : أنا قصدي واضح أخي ابراهيم، حتى لو كان اللاعب محدد فهناك شيء واضح بين النجوم وهو السمو في التعامل و هنا أقصد عدم ازالة الكرة من الزميل إن أراد التسديد وصلاح كان يريد التنفيذ.

و اختتم خضرة النقاش قائلا : أتفق معك على نقطة السمو يا صديقي لكن هناك نقاط متفق عليها بين اللاعبين والمدرب لا يمكن تجاوزها التعامل باحترافية هو الأساس ومصلحة الفريق أولاً والمسؤول هنا ليس اللاعب إنما المدرب وخياراته !مع أني كنت حابب انه صلاح يسجلها ويعتلي صدارة الهدافين لكن الأيام جاية وأبو مكة قدها.

اقرأ أيضا :

عاجل.. تشكيلة ليفربول الرسمية أمام كارديف

ليفربول لنصف نهائي الأبطال برباعية أمام بورتو.. الأفضل والأسوأ في المباراة

مواجهة نارية.. توتنهام يطيح بالسيتي من دوري الأبطال.. الأفضل والأسوأ بالمباراة

أكثر اللاعبين تتويجاً بالبطولات في تاريخ برشلونة

مقالات ذات صلة

إغلاق