ديمبيلي: من 2017 إلى 2021 ضيعت الكثير من الوقت

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

اعترف عثمان ديمبيلي لاعب نادي برشلونة بأنه قد خسر “الكثير من الوقت” من 2017 إلى 2021، أي مواسمه الأربعة الأولى كلاعب في البرسا.

المهاجم الفرنسي، الذي استدعي من قبل  منتخب بلاده فرنسا لمباريات دوري الأمم الأوروبية ضد النمسا في سان دوني (22 سبتمبر) والدنمارك في كوبنهاجن (25 سبتمبر)، علق على فترته السابقة مع برشلونة.

ديمبيلي: من 2017 إلى 2021 ضيعت الكثير من الوقت

عثمان ديمبيلي
عثمان ديمبيلي

وقال النجم الفرنسي: “أضعت خمس سنوات من مسيرتي كان يتعين علي العمل للعب لأكون لائقا صحيا وأن أكون قادرا على اللعب بشكل جيد”.

وأضاف: “عانيت من إصابات كثيرة في أوتار الركبة والأطباء قالوا لي إنه حال لم أعمل بشكل أكبر فسوف أنتكس”.

وأردف: ديمبيلي: “بالنسبة لي من المهم للغاية أن تكون لدي ثقة وتشافي أعطاني إياها تحدثنا كثيرًا وشعرت أنه يمكنني القيام بأشياء مهمة، لذلك اضطررت عمليًا للاستمرار في النادي”.

وأتم: “هدفي مثل الفريق بأكمله هو الفوز بدوري الأبطال مرة أخرى”.

احصل على تطبيق بالجول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى