رئيس النصر يُكذب الشائعات الأخيرة!

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

كذب رئيس مجلس إدارة نادي النصر، مسلي آل معمر، الشائعات التي طالت العالمي مؤخراً.

في أول ظهور إعلامي رسمي منذ تولي آل معمر منصب الرئاسة، عقب إقالة صفوان السويكت، كذب الشائعات الجارية.

حيث ذكر: “لا صحة لوصول ديون النصر إلى 300 مليون ريال، ولا صحة لفضيحة غرفة الملابس” بين عبدالغني وحمد الله”.

وتابع مؤكداً أنه لا صحة للإستغناء عن حسين عبد الغني، وغير صحيح خبر طرد اللاعب عبدالرزاق حمد الله وبيتروس أراوخو.

كما نفى الشائعة التي تدور حول الإستغناء عن بيتي مارتينيز بعد إصابته، وخبر بيع الأوزباكي جلال الدين ماشاريبوف غير صحيح أيضاً.

وأتم حديثه بالإعلان عن التعاقد مع صفقة عالمية، لتدعيم صفوف الفريق.