سيلتا فيجو ومارسيليا يتنافسان على نجم برشلونة في اللحظات الأخيرة من الميركاتو

تابعنا عبر :
Twitter

يعتبر رافينيا الكانتارا، هو أحد اللاعبين الذين رحب برشلونة برحيلهم منذ اليوم الأول لفترة الانتقالات الصيفية الحالية، في ظل اهتمام عدد من الأندية بضمه.

وأوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أن رافينيا قد يبقى مع الفريق حتى انتقالات يناير المقبلة، خاصة في ظل الإصابات التي يعاني منها الفريق في الخط الهجومي، كاشفة أن سيلتا فيجو وأولمبيك مارسيليا هما الناديين الذين يرغبان في ضمه حاليا.

وأضافت أن سيلتا فيجو كان سيقدم 10 ملايين يورو لضم رافينيا، الذي شارك في جميع مباريات برشلونة الثلاث بالدوري هذا الموسم، في الوقت الذي تؤكد فيه تقارير فرنسية، أن أولمبيك مارسيليا سيكون مهتمًا أيضًا.

وأشارت إلى أن المدير الرياضي لمارسيليا أندوني زوبيزاريتا، قد استفسر من البلوجرانا عن إمكانية ضمه قبل ساعات من إغلاق الميركاتو الصيفي غدا الاثنين.

وفضّل رافينيا، الذي كان على وشك التوقيع مع فالنسيا قبل أسابيع قليلة اللعب في فريق ينافس في المسابقات الأوروبية، في الوقت الذي لا يشارك فيه سيلتا فيجو أو مارسيليا في أي بطولة قارية، لكنهما يضمنا له أن يكون لاعبًا مهمًا، وأن يشارك في كل المباريات.

كلمات مفتاحية