لامبارد ينصح لاعب تشيلسي: تعامل ببرود مع مواقع التواصل الاجتماعي

تابعنا عبر :
Twitter

علق لامبارد، المدير الفني لتشيلسي، على النقد الموجه للاعبه هودسون أودوي، قائلا: “لسوء الحظ مع وسائل التواصل الاجتماعي التي تعتبر خارج السياق، فإن ذلك لا يجعل الانتقادات صحيحة أو خاطئة”.

وأضاف لامبارد: “أنا لم أرى ذلك، ولكن لسوء الحظ هذا شيء يجب أن تتعامل معه ببرود كبير للغاية”.

وتابع: “تحدثت مع أودوي بعد مباراة ساوثهامبتون، هو لاعب شاب يبلغ من العمر 19 عامًا، وقد تحدث معه كثيرًا لأسباب مختلفة لا تتعلق بكل ما يقدمه، كان هناك تركيز كبير عليه وأعتقد أنه علينا فعلًا أن نمنحه الوقت والصبر مع سنه الصغير”.

وواصل: “لم أواجه أي مشكلة معه. اعتقدت أنه قدم أداءً جيدًا عندما لعب ضد آرسنال، يجب أن يكون ذلك بمثابة دفعة صغيرة لطيفة له وأعتقد أن مشجعي تشيلسي سيدعمونه تمامًا، إنهم يريدون أن يروا الرغبة ويريدون رؤية كل هذه الأشياء وكذلك القدرة على المراوغة التي لديه”.

وأردف:” يحتاج إلى فهم ما هو مطلوب ويعمل باستمرار على ذلك، سأدعمه وأعمل معه في ذلك. في سنه الحالي، هذا كثير من الحديث عن اداء مباراة واحدة، شيء عليه ان يقدمه في اليوم التالي، ويقدمه بعد ان ابتعد لفترة عن الفريق،”.

وأكمل:” يجب أن يحافظ على ثبات واعتدال تفكيره، وسأحاول بالتأكيد حمايته من ذلك. بعض اللقطات الصغيرة مثل ما قدمه ضد أرسنال، دخول أرض الملعب واللعب بشكل مبشر، مراوغة اللاعبين ولعب الكرات العرضية. إنه بحاجة إلى التطوير أكثر لكنه بدون شك موهبة يمكن أن تقدم أكثر من ذلك بكثير”.

وأتم مدرب البلوز تصريحاته: “في التاسعة عشرة من العمر، لا يوجد الكثير من اللاعبين الذين يلعبون في البريميرليج كل أسبوع بهذا العمر، لا سيما في نادي مثلنا. ينافس في اكثر من بطولة. يجب أن يكون تركيز اللاعب هو كيف يعمل وكيف يتدرب كل يوم وكم الضغط الذي يضعه نفسه في التدريب من اجل الدخول في قوام الفريق”.

كلمات مفتاحية