لماذا يعتبر جريزمان بطل قمة أتلتيكو مدريد وبرشلونة قبل ميسي؟

حمل تطبيق بالجول على موبايلك

لم يسجل أنطوان جريزمان، نجم برشلونة هدفا لصالح فريقه الحالي، في شباك فريقه السابق أتلتيكو مدريد، لكنه نجح في مساعدة الفريق الكتالوني في الخروج بثلاث نقاط غالية من ملعب “واندا متروبوليتانو” في الوقت الذي تمنت له مجموعة كبيرة من جماهير الأتليتي “الموت” بأغاني خلال اللقاء.

ما تم إعداده من جماهير الروخي بلانكوس، كان حفل استقبال معادي لجريزمان، خلال ساعتين قبل المباراة، كانت لوحة اللاعب السابقة ملوثة بشكل تدريجي، بوضع علب من البيرة، وبعض البصق، واثنين من الفئران وغيرها، كل هذا كان كفيلا بخروجه عن المباراة..

وقاتل المهاجم الفرنسي حتى في المناطق الدفاعية لفريقه، وكان له دور في عدم تقدم تريبير ظهير أيمن أتلتيكو بشكل مريح، وساعد أيضا في الضغط العالي مع الانضباط، ونفذ تكتيكياً خطة مدربه إرنستو فالفيردي بشكل متوازن، ونجح في خلق ثغرات لزملائه في الهجوم.

برشلونة

وحرصت بعض جماهير الروخي بلانكوس على عزل جريزمان عن المباراة بالهتاف ضده، الحقيقة هي أن بطل برشلونة في مباراة الأحد كان ليونيل ميسي، كما هو الحال دائما، ولكن يمكن أن يكون أيضا جريزمان نظرا لثباته وحماسه خلال اللقاء.

من الواضح أن كيمياء جريزمان مع ليونيل ميسي، ولويس سواريز قد تحسنت مؤخرا، فهو موضع تكتيكي مهم للغاية في خطة فالفيردي، والهدف الذي حققه يوم الأربعاء الماضي في شباك بوروسيا دورتموند بعد تألق كبير لميسي، في دوري أبطال أوروبا، سيكون له مردود طيب لديه خاصة أنه الأول في البطولة الأوروبية، إلى جانب 4 أهداف في بطولة الدوري.

كلمات مفتاحية