مدرب المغرب يهاجم حمدالله: لن ينضم حتى لو سجل 18 هدف

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

هاجم وليد الركراكي، المدير الفني لمنتخب المغرب الأول لكرة القدم، لاعب نادي الاتحاد السعودي، المغربي عبد الرزاق حمدالله، بعد فوز أسود أطلس الأخير على منتخب تشيلي.

مدرب المغرب يهاجم حمدالله

بدأت أزمة الركراكي وحمدالله، منذ أن فسر الأول سبب عدم استدعاء حمد الله لقائمة المنتخب المغربي في معسكر سبتمبر الجاري، بأن اللاعب كان موقوفًا في بداية الموسم بقرار من لجنة الاحتراف باتحاد الكرة السعودي.

ليرد حمد الله قائلًا: “لم أسمع تصريحاته، ولكن أبواب المنتخب المغربي مفتوحة أمام أي لاعب وليس حمد الله فقط”.

ليأتي الرد الناري مرة أخرة من الركراكي، في تصريحاته التي تلت مواجهة تشيلي، حيث صرح: “أنا صريح، أجريت اتصالًا بحمد الله، وأبلغته بأنه عليه أن يثبت لي جدارته كي يجبرني على رفع الإيقاف عنه، ووعدته بأنني لن أظلمه، لعب مباراة مع الاتحاد ولم يسجل، ثم سجل هدفين في المباراة التي تليها، وبعدها بدأ الضغط من البعض مطالبين بضمه، ولكن الأمور لا تدار هكذا!”.

وتابع: “أمتلك 3 مهاجمين يتفوقون على حمد الله، ولهم حضور قبله بالمنتخب المغربي، كان يجب استدعاءهم إلى القائمة، حتى ولو سجل حمد الله (18 هدفًا)”.

واختتم: “تم تأويل كلامي في المؤتمر الأول بصيغة لم أقصدها، ولكني اليوم أعيدها، إن كان حمد الله قد سئل عني وقال إنه لم يشاهد المؤتمر، فبدوري أقول له أنا لم أسمع ما قال، ولكني لن أظلمه ولا أعده بالمونديال أيضًا”.

احصل على تطبيق بالجول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى