ميشي باتشواي ليس جزءاً من خطط فرانك لامبارد هذا الموسم

تابعنا عبر :
Twitter

خرج ميشي باتشواي مهاجم فريق تشيلسي من خطط فرانك لامبارد المدير الفني للفريق بعد ان تم إستبعاد البلجيكي من مباراة ودية، فيما يستعد البلوز لاستئناف الدوري الإنجليزي.

كافح باتشواي للحصول على مكان لنفسه في ستامفورد بريدج منذ وصوله من مرسيليا في عام 2016.

لقد أمضى بعض الوقت على سبيل الإعارة في بوروسيا دورتموند وفالنسيا وكريستال بالاس بدرجات متفاوتة من النجاح ولم يكن سوى لاعبًا جزئيًا خلال فترة وجوده في غرب لندن.

على الرغم من ذلك، سيكون لدى المشجعين ذكريات جميلة مع اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا، حين سجل الهدف الذي تسبب في حصد آخر بطولة دوري إنجليزي حصل عليها النادي.

ولكن هذا الموسم، فقد شارك باتشواي في وقت قليل للغاية من المباريات،  وجاء خلف تامي أبراهام وأوليفييه جيرو تحت قيادة فرانك لامبارد.

مع موافقة أوليفيه جيرو على توقيع عقد جديد واقتراب التعاقد مع تيمو فيرنر مهاجم آر بي لايبزيج في خطوة قد تكلف النادي 52 مليون جنيه إسترليني، ستكون فرص المهاجم البلجيكي في فريق لامبارد شبه معدومة.

كان المهاجم يتدرب مع الفريق الأول منذ عودته إلى كوبهام، ولعب 30 دقيقة من المباراة الأخيرة بين الفريق في ستامفورد بريدج.

لكن هذا الأسبوع تم استبعاد البلجيكي من مباراة ودية ضد ريدينج، وتم استبعاده تمامًا حيث حصل رجال لامبارد على دقائق أكثر قبل استئناف الموسم الأسبوع المقبل.

كلمات مفتاحية