هازارد يستعد للانطلاق في ريال مدريد

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

يُقال في أوروبا “إن المرة الثالثة هي السحر” وفي الوطن العربي “المرة الثالثة ثابته”، ويأمل إيدن هازارد أن يثبت ذلك في سعيه لإظهار موهبته الحقيقية مع ريال مدريد في موسمه الثالث.

في عامه الأول في موسم 2019/20، تعرض لإصابة في الكاحل، والتي كانت مصدر مرارة له منذ ذلك الحين، والتي بالكاد سمحت له بالظهور في 66 مباراة في ثلاثة مواسم.

تعهد هازارد خلال احتفالات الفريق بدوري أبطال أوروبا، بأنه سيثبت أخيرًا جودته في الموسم المقبل، وأن الانتقال الفاشل لكيليان مبابي يمنحه فرصة أكبر للقيام بذلك.

هازارد يستعد للانطلاق في ريال مدريد

إيدين هازارد
إيدين هازارد

على الرغم من افتقاره إلى مكانة بارزة على أرض الملعب، فإن هازارد هو أحد أكثر اللاعبين المحبوبين في غرفة الملابس بريال مدريد.

لم يكن قادرًا على الأداء في الملعب، لكنه فعل ذلك فيما يسمونه الأشياء غير الملموسة: قدرته على أن يكون لاعبًا في الفريق، ويوجه اللاعبين الشباب ، ويفهم قرارات كارلو أنشيلوتي، حتى لو لم يلعب كرة القدم بشكل منتظم”.

يحقق البلجيكي أقصى استفادة من أيام راحته الأخيرة، ويهتم بشدة بحالته البدنية، وهو عامل كلفه في بداية أول موسمين له في مدريد.

شوهد يوم الأحد مع توني نادال في أكاديمية رافا نادال في أثينا، في حالة جيدة على ما يبدو.

احصل على تطبيق بالجول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى