هل تتحول صداقة النصر والإتحاد إلى خيانة؟

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

صرح أنمار الحائلي، رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد، أن تربط بينه وبين فهد بن نافل، رئيس مجلس إدارة نادي الهلال، علاقة صداقة قوية، مما أثار التكهنات حول مصير لاعبي الإتحاد.

حيث تم توقيع إتفاقية بين النصر و الاتحاد، في نهاية الموسم الرياضي الماضي، إنتقل على إثرها 3 لاعبين من قلعة العالمي إلى الإتحاد.

على إثر تلك الإتفاقية كانت التوقعات من نادي النصر، بأن يرد الإتحاد بالمثل ويوقع إتفاقية لإنتقال ثلاث من لاعبيه إلى جدران العالمي.

ولكن عقب تلك التصريحات جاءت التنبؤات لصالح الهلال، من أجل حسم مجموعة من الصفقات الاتحادية، خلال الفترة القادمة.

حيث أرادت إدارة الهلال مجموعة من لاعبي الإتحاد، خلال فترة التنقلات في الصيف المُقبل وهم: زياد الصحفي، سعود عبدالحميد، الجناح الهجومي فهد المولد.

جدير بالذكر أن يحتل فريق الإتحاد المركز الثالث في ترتيب الدوري السعودي، وبرصيد 45 نقطة.

احصل على تطبيق بالجول