هل تعلم.. قصة أقصر مُباراة في تاريخ ريال مدريد!

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

كرة القدم دائماً ما تحظى بالمزيد من الإثارة والتشويق، حيث تمر العديد من الفرق بمواقف عديدة، وهناك العديد من المواقف التي تحدث وتظل حديث للجماهير لفترة طويلة.

نُقدم لكم في هذا التقرير، أقصر وأغرب مُباراة في تاريخ ريال مدريد الإسباني، حيث لعب الفريق الملكي مُباراة لمدة 6 دقائق فقط.

في الخامس والعشرين من عام 2005، كان الفريق الملكي على موعداً من خوض أقصر وأغرب مُباراة في تاريخه أمام ريال سوسييداد.

هل تعرف قصة مُباراة الـ 6 دقائق فقط:

لاعبي ريال مدريد
لاعبي ريال مدريد

كانت مُباراة يوم الخامس والعشرين مُباراة إستكمالية لمُباراة خاضها الفريقين قبلها بثلاثة أسابيع، فلماذا توقفت المُباراة الأولى والتي أقيمت على ملعب البرنابيو عند الدقيقة الـ 88؟

في الدقيقة الـ 88 من عُمر المُباراة الأولى، حيث كان التعادل الإيجابي مُسيطراً على أحداث المُباراة، تم إبلاغ رجال الأمن من قبل صحيفة “جارا” الإسبانية، بوجود قُنبلة داخل الملعب زرعها عناصر من مُنظمة “إيتا” الإنفصالية.

عند سماع هذه الخبر المُرعب، إنتشرت حالة من الذُعر داخل الملعب وبين الجماهير الحاضرة لتلك المُباراة، حيث تم إخلاء الجماهير المُتواجدة في غضون 10 دقائق.

كان هناك 70 ألف شخص حاضراً في ملعب البرنابيو، حيث تم إخلاء الملعب من الجماهير بطريقة هادئة للغاية، على الرغم من الخوف الذي كان مُسيطراً على أجواء المُباراة، حيث وقع الخبر كوقوع القنبلة على الجماهير الحاضرة بالإضافة إلى الأشخاص المُتابعة للمُباراة.

ودون إعلام اللاعبين داخل المُستطيل الأخضر بالسبب الحقيق، تم إيقاف المُباراة في الدقيقة الـ 88 من عُمر الشوط الثاني ونقل اللاعبين.

وخوفاً من حالة الفوضى التي كانت ستُسبب الكثير من المشاكل وقتها، لم يتم إعلام اللاعبين والجماهير بالسبب الحقيقي قبل إيقاف المُباراة حيث علم الجميع بالسبب الحقيقي فور إخلاء الملعب.

وعقب إخلاء الملعب من الجماهير الحاضرة إضافة إلى اللاعبين المُتواجدين داخل المُستطيل الأخضر، تبين أن هذا التحذير كاذباً، فلم يكن هناك قنبلة داخل ملعب البرنابيو كما نشرت صحيفة جارا الإسبانية.

وبسبب إيقاف المُباراة قبل دقيقتين من إنتهاء الوقت الأصلي لها، بالإضافة إلى 4 دقائق كوقت مُحتسب بدلاً من ضائع، قررت السلطات الإسبانية إستكمال المُباراة وعدم تجاوز الأمر بإعتبار اللقاء مُنتهي بنتيجة التعادل الإيجبي بين الفريفين 1/1.

وتم لعب مُباراة أخرى بين ريال مدريد وريال سوسييداد مُدتها 6 دقائق فقط، ونجح الملكي في الفوز بتلك المُباراة على الرغم من إقامتها في 6 دقائق فقط.

6 دقائق فقط، كان وقتاً كافياً بالنسبة لـ زين الدين زيدان من أجل زيارة شباك ريال سوسييداد وتسجيل هدفاً رائعاً يقود ريال مدريد لتحقيق الفوز في أقصر وأغرب مُباراة في تاريخ الفريق الإسباني.