هجوم شديد من الصحافة الفرنسية ضد نيمار عقب توديع دوري أبطال أوروبا!

تابعنا عبر:
Twitter
Telegram

شنت الصحافة الفرنسية هجوماً شديداً ضد لاعب باريس سان جيرمان، نيمار، عقب توديع دوري أبطال أوروبا.

وكان باريس سان جيرمان قد ودع دوري أبطال أوروبا على يد مانشستر سيتي بالأمس بنتيجة اللقائين 4/1.

وبسبب غياب مبابي عن لقاء الأمس والذي كان مُتواجد على مقاعد البدلاء بداعي الإصابة فجعل المسؤلية كاملة على أكتاف نيمار والذي تلقى الجزء الأكبر من الضربة القاضية.

نيمار: عبقري بلا أفكار، كما ورد في العنوان الرئيسي لـ وباريزيان.

كما واصلت الصحيفة تحليل أداء النجم البرازيلي أمام مانشستر سيتي ووصفته بأنه “غير مُلهم” و” مُخيب للآمال”.

وإنتقد المُعلق على قناة آر إم سي سبورت ولاعب باريس سان جيرمان السابق، جيروم روثين، وقال: “إنه عبقري نعم أنا أول من يقول ذلك ولكن عندما يكون في هذا الإطار الذهني يخسر واحدة من كل كرتين ولا يبذل قصارى جهده من أجل الفريق ويلوم لاعب شاب مثل، ميتشل باكر، الذي كان من المُمكن أن يُقدم أفضل نصف كرة قدم له بقميص باريس سان جيرمان، هذا غير مقبول”.